الرئيسية النسخة الكاملة
قيادي اصلاحي : يوضح الحقيقة...عن انضمام نجله مع تنظيم القاعدة
الخميس 11 اكتوبر 2018 13:30
هناعدن : خاص

عبدالجبار الجريري: أكد عضو مجلس الشورى اليمني والقيادي اليمني البارز صلاح مسلم باتيس أن أبنه مسلم صلاح الذي ورد ذكر اسمه ضمن الخلية الإرهابية التي كشف عنها المحافظ البحسني اليوم أختفى منذ العام الماضي بتاريخ 3 - 9 - 2017م.
وقال صلاح باتيس في حديث معه أنه أبلغ الشرعية اليمنية والتحالف العربي بفقدان ابنه العام الماضي .
وأوضح باتيس أنه تلقى مكالمة هاتفية من نجله مسلم بعد 6 أشهر من إختفاءه أبلغه فيه نجله أنه ألتحق بتنظيم القاعدة على الرغم من صغر سنه حيث يبلغ 16 عام، وهو ما داعاه على الفور لإبلاغ السلطات الشرعية اليمنية المتمثلة برئيس الجمهورية ونائب الرئيس وجميع الأجهزة الأمنية والتحالف العربي بهذا الأمر، مضيفا أنه تم نشر تعميم عليه في جميع النقاط العسكرية، والمنطقة العسكرية الثانية على علم بذلك منذ العام الماضي. 
وعن الهدف من استغلال ابنه الذي لا يزال طفلا في صفوف الإرهابيين قال صلاح باتيس أنه أكثر الناس تضررا من الإرهابيين لأنهم يستهدفون الأطفال وهم قصر ويقومون بعملية إختطاف ممنهجة لهم لغسل أدمغتهم بهدف الإساءة لأسرهم وللوطن وأن الهدف من إختطاف ابنه من قبل الإرهابيين الإساءة له شخصيا ولحزب التجمع اليمني للإصلاح وهو أمر غير مقبول على الإطلاق. 
تجدر الإشارة إلى أن محافظ حضرموت عقد ظهر اليوم مؤتمرا صحفيا كشف فيه عن إعترافات لخلية إرهابية تضمنت حديث أحد عناصر الخلية عن وجود مسلم صلاح باتيس البالغ من العمر 16 عاما ضمن عناصر القاعدة في وادي المسيني. 
ويشار إلى أن المادة(31) من قانون العقوبات قد حددت سن المسئولية الجزائية بثمانية عشر عاماً بقولها: ولا يعتبر الشخص حديث السن مسئولاً مسئولية جزائية تامة إذا لم يبلغ الثامنة عشر عند ارتكابه الفعل.