الرئيسية النسخة الكاملة
مليشيا الحوثي تقوم بحملة تغيير للقيادات التربوية الرافضين حضور دوراتها الطائفية
الاثنين 12 مارس 2018 20:27
هنا عدن : خاص

 

كشفت مصادر خاصة، في العاصمة صنعاء، أن مليشيا واصلت حملت اقصاءها لعدد من القيادات التربوية، الذين رفضوا حضور دوراتها الطائفية التي تقوم بتنفيذها لقيادات الدولة في المؤسستين المدنية والعسكرية، كشرط لبقاءهم في مناصبهم.

وأوضحت المصادر لـ"العاصمة أونلاين"، أن مدير مكتب التربية بأمانة العاصمة، والمٌعين من قبل المليشيا الحوثي، زياد رفيق، قام بحملة تغيير لمدراء مكاتب التربية، وعدد من القيادات التربوية الأخرى في العاصمة وغيرها من المحافظات الخاضعة لسيطرتها، والذين رفضوا أوامر المليشيا بحضور الدورات الطائفية، التي تنفذها الجماعة لموظفي الدولة.

وكانت مليشيا الحوثي قد أقالت الأستاذ محمد الفضلي، مدير مكتب التربية بالعاصمة صنعاء، وعينت زياد رفيق الذي كان يشغل منصب وكيل أمانة العاصمة بديلا له، وتحديدا في أواخر ديسمبر الماضي.

وسبق وأن قامت مليشيا الحوثي، بإقالة مدير مكتب التربية بمديرية معين، الأستاذ خالد الأشبط، وعينت القيادي الحوثي علي الديلمي خلفا له.

وتعمل جماعة الحوثي وبشكل مكثف على اقالة قيادة المؤتمر من المناصب الحكومية واحلال موالين للجماعة بدلا عنهم.